الخميس , 21 يونيو 2018
الرئيسية » مقتطفات » الوطنية » “مهاراتي”.. مشروع لـ”اليونيسيف” لتمكين تلاميذ الإعدادي من “المهارات الحياتية والمواطنة”

“مهاراتي”.. مشروع لـ”اليونيسيف” لتمكين تلاميذ الإعدادي من “المهارات الحياتية والمواطنة”

أطلقت منظمة اليونيسيف ومديرية المناهج بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي مشروعا داخل التعليم الثانوي الاعدادي في أربع أكاديميات جهوية للتربية والتكوين أطلق عليه إسم “مهاراتي”، بعد أن لاح في الأفق عدم تغيير البرامج والمناهج الدراسية حتى عام 2021.

وأوضح مصدر من وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي لموقع “لكم”، أن مشروع “مهاراتي” اعتمد في إطار التعاون بين بين الوزارة ومنظمة اليونيسيف بهدف تطوير المهارات الحياتية والمواطنة بسلك التعليم الثانوي الإعدادي من خلال تكييف الأنشطة التعليمية التعلمية المتضمنة في مختلف المواد الدراسية.

ويتوخى مشروع “مهاراتي” تزويد المراهقين والشباب بسلك التعليم الثانوي الإعدادي بالمهارات والقيم التي تعزز النجاح الدراسي وبمهارات الاندماج الاجتماعي والمهني التي تضمن التماسك الاجتماعي.

ويستهدف مشروع “مهاراتي” مجالين، أولهما تعزيز قدرات المدرسات والمدرسين من خلال تقديم مقاربات تعليمية- تعلمية داعمة لتطوير أساليب وطرائق تعليمية مبتكرة تعزز التمكن من المهارات الحياتية والمواطنة، وثانيهما  تطوير المهارات الحياتية والمواطنة من خلال الأنشطة اللاصفية كامتداد للأنشطة الصفية لتعزيز التكامل بينهما.

وأكد المصدر ذاته أن الاختيارات المتاحة للاشتغال على هذه المهارات في ظل اعتماد الوزارة على الحل الوسط باعتباره  أكثر واقعية، من خلال تكييف الأنشطة التعليمية التعلمية المتضمنة في مختلف المواد الدراسية بالارتكاز على الأبعاد التعلمية الأربعة المقترحة في الإطار المفاهيمي للمهارات الحياتية الأساسية، ويتعلق الأمر بالبعد المعرفي أو” التعلم من أجل المعرفة” والبعد الفعال أو “التعلم من أجل العمل” والبعد الذاتي أو “تعلم الفرد ليكون” والبعد الاجتماعي أو “التعلم للعيش مع الآخرين”.

يشار إلى أن الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين المستهدفة بمشروع “مهاراتي” هي الجهة الشرقية وجهة طنجة تطوان وجهة مراكش آسفي وجهة سوس ماسة.

lakome2.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *